HVACafe (ملتقى التبريد والتكييف)

تعرف على الفائز بجائزة “المخترع الأوروبي” لعام 2017

اعلانات

بسم الله الرحمن الرحيم

تعرف على الفائز بجائزة “المخترع الأوروبي” لعام 2017

الأستاذ عدنان الرمال، وهو محاضر في علم الأحياء في جامعة سيدي محمد بن عبد الله بمدينة فاس المغربية.

حاز على أكبر عددٍ من أصوات الجمهور من خلال تصويتٍ عبر الإنترنت عن بحث أجراه عن علاقة المضادات الحيوية بالزيوت العطرية.

قال بينوا باتيستيللي – رئيس المكتب الأوروبي لبراءات الاختراع والابتكارات:

“التصويت لصالح عدنان الرمال يؤكد على أهمية مساهمته في محاربة البكتيريا ذات المقاومة القوية تجاه المضادات الحيوية”.
“أثبت الباحث أن المضادات الحيوية التقليدية والزيوت العطرية الطبيعية يمكن دمجها من أجل تعزيز فعاليتها”.

“ساهم من خلال أعماله بشكلٍ كبير في تطوير أبحاث الصيدلة في وطنه المغرب”.
الطرح المتوقع لدواء 100% مغربي في الأسواق
من أجل محاربة مقاومة بعض البكتيريا للمضادات الحيوية، فقد طور الباحث المغربي طريقة جديدة لتعزيز فعالية المضادات الحيوية وقوة مقاومتها لبعض أنواع البكتيريا باستخدام الزيوت العطرية.

وذكرت النسخة المغاربية الصادرة باللغة الفرنسية من “هاف بوست”:

على الرغم من أن الرمال وجد عام 2005 من هو على استعداد لتمويل تسجيل براءة اختراعه، إلا أنه لم يقم بإجراء بحوثه السريرية على بعض المصابين بالتهابات المسالك البولية سوى عام 2015.
وذلك بمساعدة مختبر الدواء المغربي سوتيما، الذي وافق على الاستثمار لتحويل اكتشاف الرمال إلى دواء.

أجمعت التجارب على أن “بعد فترة علاج دامت ستة أيام، أصبح بول المرضى لا يحتوي على أي بكتيريا”، وهو ما شرحه الباحث للموقع، آملاً أن يتم طرح أول دواء 100% مغربي هذا العام.

كان الرمال قد حاز سابقاً بفضل هذا البحث، على جائزة الابتكار من أجل إفريقيا عام 2015.

استطاع الرمال التميز بين 15 باحثاً آخر وصلوا إلى النهائيات، بحيازة أكبر عدد من الأصوات من أصل 119 ألف صوت.

أي ما يعادل الضعف مقارنةً مع السنة الماضية (56700 صوت).

وحضر هذه الدورة الـ12 نحو 600 ضيف، من مختلف المجالات:

السياسية، والأعمال، وقطاع الأعمال التجارية، والملكية الفكرية، والبحوث.

افتتح الدورة رئيس مكتب البراءات الأوروبي، بينوا باتيستيللي ووزير التنمية الاقتصادية الإيطالي كارلو كاليندا.

الفائزون في جائزة المخترع الأوروبي 2017

جائزة "المخترع الأوروبي"

اعلانات
الوسوم

Machine Girl

عراقيه مصرفيه. محرره في مواقع التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق